هل أصبح تحميل التطبيقات من خارج ابل ستور قريبا ؟ | ios 17 sideloading - موقع Moanow ios

هل تحديث iOS 17 سيدعم تحميل التطبيقات من خارج متجر أبل ستور ؟


أعلن مارك جورمان في تقرير جديد له عن تحديث iOS 17 أن آبل ستوفر  لأول مرة لمستخدمي الايفون القدرة على تنزيل التطبيقات من خارج متجر  AppleStore  متجر التطبيقات الرسمي الخاص بها. و المعروف باسم التحميل الجانبي SideLoading، سيمكن المستخدمين من تحميل التطبيقات دون الحاجة إلى استخدام متجر التطبيقات، مما  يعني أن مطوري التطبيقات  لن يكونوا مجبورين بدفع رسوم لآبل المقدرة من 15٪ إلى 30٪.


تحميل التطبيقات من خارج ابل ستور ios 17


و تعود الشائعات الأولى في هذا الموضوع إلى نهاية عام 2022 ، ولكن يظهر الآن أن لدينا شيئًا ملموسا أكثر على أرض الواقع  وفقًا لمقال نشرته بلومبرج بعد مؤتمر WWDC 2023 ، حيث تشير وسائل الإعلام إلى أن تحميل التطبيقات من خارج أبل ستور يمكن أن يكون متاحا في تحديث iOS 17.


عانى مستخدمو الأيفون فترة كبيرة دون أن يتمكنوا من تثبيت التطبيقات من خارج متجر التطبيقات ، وهو يعتبر أمر له جانبه الإيجابي والسلبي أيضا.


ويعتبر الشيء الإيجابي هو أن المستخدمين يقومون بتنزيل التطبيقات من مكان موثوق به وهو المتجر الرسمي لهم ، مع وجود ضوابط ومعايير يلتزم بها المطورون أما. الجانب السلبي هو أن هذه العملية تجعل الكثير من المطورين لا يهتمون بالتطوير لنظام iOS. و بهذه الطريقة يكون من الممكن جذب هؤلاء المطورين أنفسهم.


و بالرغم من ذلك ، هناك شيء يجب مراعاته : ربما تسمح آبل بالتحميل الجانبي ولكن سيكون متاح في أوروبا فقط . حيث يجب أن يلتزموا بقانون الأسواق الرقمية للاتحاد الأوروبي (DMA) ، والذي دخل حيز التنفيذ منذ 1 نوفمبر 2022 والذي سيمنح القدرة على تثبيت التطبيقات يدويًا أو إمكانية التحميل من متاجر تطبيقات الطرف الثالث ليكون إجباريا. وللاسف لا توجد حتي الان معلومات تفيد بأن شركة أبل التي يترأسها Tim Cook ستسمح  بذلك في باقي المناطق ، لأنها لن تكون ملزمة بذلك.


تحميل التطبيقات من خارج ابل ستور ios 17


أما في حالة أن قامت دول أخرى بإدخال قوانين مشابهه لقانون الاتحاد الاوربي ، فمن المؤكد أن تظهر متاجر تطبيقات بديلة خارج الاتحاد الأوروبي. وقد حدث ذلك فعلا حيث تفكر الولايات المتحدة في هذه الفترة في فرض قانون يجبر شركة آبل بالسماح بالتحميل الجانبي أيضاً.


و هذا قد يضع سوق تطبيقات iOS في أوربا في وضع مختلف تمامًا عن بقية دول العالم. إذا وفرت شركة Apple ذلك أيضا  في مناطق أخرى ، لذلك فمن المحتمل أن يتغير توازن القوى بخصوص الحرب المستمرة بين  نظام iOS و نظام الأندرويد .



تعليقات